fbpx

13 مليار دولار استثمارات دول الخليج في تركيا

استثمارات دول الخليج في تركيا

13 مليار دولار استثمارات دول الخليج في تركيا

استثمارات دول الخليج في تركيا بلغت قيمة 13 مليار دولار والاقتصاد التّركي قوي ومازال في الصّدارة ومحطّ أنظار المستثمرين الأجانب، حيث أعرب رئيس مكتب الاستثمار التّابع لرئاسة الجمهوريّة التّركية أحمد بوراك داغلي أوغلو عن تفاؤله بتحقيق الاقتصاد التّركي ازدهاراً و نمواً كبيراً جداً، وذلك لاهتمام المستثمرين الدّوليين بتركيا بالرغم من جائحة كورونا التّي أدت لانهيار اقتصادي في معظم دول العالم.

وفي لقاءٍ متلفزٍ له على قناة الجزيرة مباشر قال داغلي أوغلو بأن بعد أزمة كورونا سيكون هناك نمواً كبيراً جداً في الاقتصاد التّركي.

موضحاً بأنّ أزمة كورونا سببت تراجعاً في الاستثمارات العالمية بنسبة 35%، في حين بلغت نسبة التّراجع في تركيا 15%، وهذا ما يجعل تركيا أفضل بكثير عند مقارنتها مع الدّول الأخرى في العالم.

استثمار دول الخليج في تركيا

استثمار دول الخليج في تركيا

الاستثمار التّركي مع دول الخليج

وأجاب داغلي أوغلو حول السّؤال عن استثمارات دول الخليج مع تركيا، “بأن استثمارات دول الخليج في تركيا بلغت قيمة 13 مليار دولار ، وبأنها من الدّول المهمة في الاستثمار في تركيا وهناك مؤشرات جيدة على نمو الاستثمار مع دول الخليج في الفترة القادمة”.

المستثمرين يفضلون الاستثمار في تركيا

ورداً على سؤاله حول أسباب تفضيل المستثمرين الأجانب لتركيا عن دولٍ أخرى أجاب داغلي أوغلو بأن تركيا بها 85 مليون نسمة، وفيها العديد من الخدمات الكبيرة المميزة التّي تجذب عدداً كبيراً من المستثمرين.

معرباً بأن استثمارات القطّاع السياحي على سبيل المثال يعتبر فرصة كبيرة للمستثمرين الرّاغبين بتحقيق عوائد ربحيّة عالية، موضحاً بأنّ تركيا  ضمن أول خمس دول في العالم في المجال السّياحي، فهي دولة سياحيّة من الدّرجة الأولى تستقطب السّيّاح من كافة أرجاء العالم لقضاء أوقات ممتعة في أحضان الطّبيعة السّاحرة ،حيث البحار الرائعة، والغابات الخلّابة، والآثار التاريخيّة الشّاهدة على أعظم الحضارات الاغريقية والبيزنطية والقصور العثمانية.

بالإضافة إلى السّياحة العلاجيّة التي تستقطب الملايين من الزائرين نظراً للفارق الكبير في تكاليف العلاج بين تركيا وغيرها من الدّول الأوروبية، بالإضافة إلى الجودة العالية وفريق طبيّ عالي المهارة، واستخدام أحدث التّقنيات الطّبية والمتخصصة، ومن أكثر ما تشتهر به تركيا في هذا المجال هو زراعة الشّعر في المرتبة الأولى ، يليه زراعة الأسنان و طب العيون.

كما يوجد السّياحة الإستشفائيّة في الينابيع الطّبيعيّة والتّي تساعد في العلاج من الأمراض الجلدية المزمنة لغناها بالمياه المعدنيّة الكبريتيّة .

وأمّا من النّاحية التّجارية، فتركيا دولة نشطة جداً وفيها عدد كبير من الموارد البشرية، وتجذب التّجار لافتتاح شركاتهم والانطلاق بنشاطها إلى كافة أنحاء العالم، وذلك لما تمتاز به تركيا من موقع حيوي يربطها بالقارتين الآسيوية والأوروبية، كما أنّ تركيا تعتبر عضواً في مجموعة الدّول الصّناعيّة العشرين التّي تمثّل ثلثي التّجارة في العالم، وهي أكبر مُنتج في أوروبا للأجهزة التّلفزيونية وصناعات الحديد والمعادن، وصناعة النّسيج والملابس الجاهزة، وصناعة قطع غيار السّيّارات بكافّة أنواعها.

بالإضافة إلى الاستثمار الزّراعي والغذائي في تركيا الذّي يحقق عوائد ربحيّة مرتفعة، فتركيا تعد سابع أكبر دولة في العالم للإنتاج الزّراعي، ورائدة في إنتاج البندق والعسل والمشمش المجفف .

وأما من النّاحية الجغرافيّة الاستراتيجية فتركيا تتميز بموقعها الخاص، بالإضافة إلى أنّ الخطوط الجويّة التّركية لديها روابط مع العديد من الدّول العربية والأوروبيّة.

فمن مدينة اسطنبول تستطيع الانتقال إلى عدد كبير من دول العالم.

استثمار دول الخليج في تركيا

 

استثمارات دول الخليج في تركيا والجنّسيّة التركية

وأجاب داغلي أوغلو حول سؤاله عن برنامج الاستثمار مقابل الجنّسية التركية الذي طرحته العاصمة أنقرة قبل سنوات قائلاً بأن تركيا أطلقت هذا البرنامج عام 2017، وقد جذب هذا البرنامج عدداً كبيراً من المستثمرين العرب والأجانب، حيث وصل حجم الاستثمار العقاري لأجل الجنسية 25% من إجمالي الاستثمارات في تركيا، وبذلك أثبت هذا البرنامج فاعليته، وأصبح يلفت انتباه كثير من المستثمرين حول العالم.

مضيفاً بأن الحاصلين على الجنّسية التركية كانوا من دول الشّرق الأوسط، والدّول الأوروبيّة، وأذربيجان، والصّين وغيرها من الدّول الآسيوية.

فشراء عقار بقيمة 250 الف دولار يمنح الجّنسية التّركية للمالك وزوجته وأطفاله دون سن ال18، ويضمن لهم الحصول على حقوقهم كمواطنين أتراك، دون الحاجة إلى التّخلي عن جنسيتهم الأم، بالإضافة إلى حصولهم على جواز السّفر التّركي الذي يتيح لحامله السّفر إلى77 دولة حول العالم دون الحاجة إلى فيزا ومنهم اليابان وقطر.

معايير الحصول على الجنّسيّة التّركيّة

أوضح داغلي أوغلو عن طبيعة برنامج الاستثمار والتّجنيس قائلاً بأن الجمهوريّة التّركية تمنح الجنسية للأجانب الذين يقومون باستثمار عقاري قدره 250 ألف دولار، أو إيداع مبلغ مالي قدره 500 ألف دولار في بنوك الدّولة العاملة في تركيا شريطة ألاّ يسحب هذا المبلغ لمدة 3 سنوات ، كما أن توظيف 50 شخصاً تركيّاً يعتبر معيار للحصول على الجنسيّة التّركية.

 

 

استثمار دول الخليج في تركيا والتّبادل التّجاري

استطاع الاستثمار التّركي جذب المستثمرين إليه من دول الخليج و كافة بقاع العالم، وخاصةً بعد أن أصدر البرلمان التّركي قرار ينص على مبدأ المساواة في المعاملة، إذ يسمح القانون للمستثمرين الأجانب الحصول على نفس حقوق وواجبات المستثمرين المحليين،وتوجّه تركيا إلى الاقتصاد الإسلامي شجّع على استثمار دول الخليج في تركيا.

كما أن القانون أتاح للأجانب تملّك الأراضي والعقارات من شقق سكنيّة وإستثمارية و فلل، ومحال تجارية، ومباني إداريّة، ومراكز تجاريّة، ومصانع، ومخازن، ومستشفيات، ومدارس، وغيرهم دون اشتراط الإقامة داخل تركيا، والاستثمار فيها، ممّا شجّع دول الخليج للاستثمار في تركيا، وإقامة مشاريع تطوير عقاري، وأبراج سكنيّة واستثمارية ذات تصاميم مميزة، ومواد بناء فاخرة، وخدمات ومرافق اجتماعية متميّزة، وحدائق رائعة، حتى بلغ استثمار دول الخليج في تركيا قيمة 13 مليار دولار، ونحن في شركة إيماس للاستثمار العقاري نقدّم لكم أفضل العروض العقارية، ونضع خبرتنا في أيديكم لنساعدكم في اقتناء شقق أحلامكم، فهدفنا هو كسب ثقة عملائنا وجعل الأحلام واقع.

استثمار دول الخليج في تركيا

معظم استثمار دول الخليج في تركيا كان عن طريق شراء شقق سكنيّة واستثماريّة في تركيا أو الفلل الفاخرة، فهي الطّريقة الأكثر انتشاراً في دول الخليج، وأغلب المستثمرون يفضّلون شراء شقق قيد الإنشاء في مشاريع ضخمة في تركيا، وذلك لأن ارتفاع أسعار العقارات بعد استكمال المشروع سيوفّر لهم عوائد ربحيّة جيّدة ويكون فرصة استثماريّة جيّدة.

حيث تحتل مدينة إسطنبول المرتبة الأولى في استثمار دول الخليج في تركيا، تليها في المرتبة الثّانية بورصة، ثم أنطاليا وطرابزون

 

بحث

اتصل بنا

الوصف

محول العملات