fbpx

الاستثمارات الأجنبية تتدفق نحو تركيا

تركيا أمام مرحلة اقتصادية يتصدرها تدفق الاستثمارات

الاستثمارات الأجنبية تتدفق نحو تركيا

 

أعرب مستثمرون أتراك وأجانب بأن الاستثمارات الأجنبية تتدفق نحو تركيا.

ففي الآونة الأخيرة، وجهت بعض الشركات العالمية العاملة في قطاعات الأثاث والمنسوجات والأدوية والتعبئة والتغليف إنتاجها واستثمارها إلى تركيا، بعد الاضطرابات الخطيرة التي تعرضت لها حركة التجارة العالمية.

وعلى رأس الشركات الأجنبية المستثمرة في تركيا، شركة الأثاث السويدية الشهيرة “ايكيا” (IKEA)، وشركة الملابس الجاهزة (LPP) ومقرها بولندا، وشركة “بورينغر إنغلهايم” (Boehringer Ingelheim)، وشركة “دي دبليو روسابليس(DW Reusables)  الدولية ومقرها بلجيكا.

 

علاقات استثمارية قوية بين تركيا وبولندا

في حديث أجراه رئيس غرفة التجارة التركية البولندية ماريك نوفاكوفسكي مع وكالة الأناضول، أوضح بأن بيئة الاستثمار والحوافز في تركيا جيدة جداً، وهذا ما سيزيد من اهتمام المستثمرين البولنديين بتركيا.

وأضاف نوفاكوفسكي، بأن الاستثمارات الأجنبية تتدفق نحو تركيا، ففي الفترة الماضية أقيم فيها الكثير من الاستثمارات الأجنبية ذات المنشأ الأوروبي.

فقد تمكنت تركيا خلال الفترة الماضية من تطوير البنية اللوجستية، وافتتاح خطوط مهمة للسكك الحديدية.

وأعرب نوفاكوفسكي بأن الصناعات الكيميائية التي تدخل في صناعة السيارات والبناء، تعتبر في طليعة القطاعات التي ستشهد إقبالاً من قبل المستثمرين البولنديين.

وبيّن بأن تركيا وبولندا يستعدان لافتتاح خط للسكك الحديدية، وهذا يعني توفير مزيد من الدعم اللوجستي للشركات العاملة في البلدين.

 

 الاستثمارات الأجنبية تدفق نحو تركيا

الاستثمارات الأجنبية تدفق نحو تركيا

حجم السوق التركي محط أنظار المستثمرين

صرّح ممثل غرفة التجارة البولندية التركية قوراي آقغل أوغلو لوكالة الأناضول، بأن المستثمرين البولنديين مهتمين بقطاعي المعدات الطبية ومستحضرات التجميل، وهو ما يجعل الاستثمارات الأجنبية تتدفق نحو تركيا، وخاصة الاستثمارات البولندية.

وأضاف أوغلو، بأن بعض الشركات البولندية تخطط لافتتاح سلسلة متاجر في تركيا في مجال مستحضرات التجميل، فحجم السوق في تركيا ضعف حجم السوق البولندي.

موضحاً قوة تركيا في سوق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ولذلك يحاول المستثمرون البولنديون الاستفادة من ذلك.

 

موقع الجيوسياسي لتركيا يجذب إليها المستثمرين

أوضح رئيس مجلس إدارة بيت التجارة الروسي التركي قدير قورتولش، بأن تركيا توفر العديد من المزايا الاقتصادية للجهات المستثمرة، من موقع جيوسياسي، وبنية تحتية لوجستية حديثة، ومواصلات حديثة، وموقع جغرافي يساهم في انخفاض قيمة الشحن وقيمة التكلفة.

ولذلك فإن الاستثمارات الأجنبية تتدفق نحو تركيا، وخاصةً الروسية.

وأشار قورتولش بأن حوالي 2130 شركة روسية تستثمر الآن في تركيا، وهذا العدد قابل للازدياد وفي جميع الاستثمارات.

بحث

اتصل بنا

الوصف

محول العملات